أنا وعمتي و بنتها

انا اسمي مراد بحب السكس جدا نمت مع نسوان كتيره اوي الكبيره و الصغيره و لكن في واحده كانت كل حياتي و هي عمتي سوسو اول واحده هجت عليها و نكتها

الفصل الاول

رحت اعيش مع عمتي سوسو و انا عندي ١٢ سنه و كان هي عندها ٣٤ سنه و كانت متجوزه و عندها بنت اصغر مني باربع سنين و اسمها ريم عمتي سوسو كانت جسمها الجسم المصري زي فيفي عبده و معالي زايد ... عمتي سوسو كانت في البيت سبور قوي بتعد بقمصان نوم شفافه و قصيره بتبين فخادها و لباساتها و بزازهم من تحتهم و كنت مستغرب اوي اما كانت عادي عمتي تفتح الباب لسالم بتاع اللبن او المكوجي بقمصان النوم ديه و كنت بقول في عقل بالي فاضل ان عمتي تمشي في البيت و تخدم علينا باللباس بس من غير هدوم خالص

الفصل التاني

عمتي كانت بتعمل الحلاوه و بتاعدني انا و بنتها معاها و كانت تبقي بالكومبيلسون و تشلح لغايه ما اللباس بتاعها يبان و تعمل فخادها و رجليها.. بس بعد كده كانت تطلعني بره و تكمل هي...

بقي عندي ١٤ سنه
بدات اهيج علي عمتي قوي و كانت بقت اما تيجي من الشغل تاخدني معاها الاوضه و تقلع قدامي و هي بتسالني عن الحصل في البيت في غيابها... ما انساش ازاي عمتو سوسو بدات تقلع و تبقي واقفه قدامي باللباس و السوتيانات و بدات تقلع تغير سوتياناتها قدامي جسم عمتي سوسو هيجني اوي و هي باللباسه بتاعتها الحلوه و بزازها الكبيره الحلوه بحلمتها الي عاوزه تتاكل.... هيجاني زاد عليها اوي لغايه ما بدات احب افتح الدرج بتاعها و اتفرج علي اللباسه بتاعتها الحلوه و اقعد الحسهم و احظطهم في بقي و اما اكون هايج احب اشوف اللباسه الي هي قلعهم و اشم ريحه كسها فيهم و احطهم في بقي

الفصل التالت

في اسكندريه في الصيف عمتي كانت بتبقي سبور اكتر بتعمل شعرها كنيش و تلبس ستريتشات و بديهات و ما انساش ام كانت تورح البحر انا و هي و بنتها و كانت بتجيبلها مايوهات بكيني و تقولها ادلعي يا بت الدلع الي امك نفسها فيه.
بقي عندي ١٧ سنه و هيجاني علي عمتي سوسو بيزيد و وجودي فب البيت مع حرمتين زي عمتو سوسو و بنتها ريم كان تعبني اوي.

الفصل الرابع

كنا في الصيف في اسكنريه و رحت البحر انا و ريم و عمتو سوسو قاعدت في البيت و لكن حسيت بالملل فرجعت البيت بافتح الباب لقيت عمتو سوسو قاعده عريانه ملط في الانتريه قدام باب الشقه بتعمل حلاوه عمتي شفتني اتخضيت و انا كمان بس كنت مبسوط قوي .

عمتي راحت قايمه واقفه قدامي بشعرها الكنيش و شفت لاول مره الشعر الاسود الي علي كسها و تيازها الحلوه و هي بتلبس الشبشب و و بتلم طاسه الحلاوه و بتوديهم المطبخ
قاعدت اتفرج علي عمتي و هي بتتمشي للممطبخ و هي عريانه ملط لبسه الشبشب بس و بتدلع وهي ماشيه ...وقفت متسمر بس و شويه و بدانا تنتكلم سالتني ايه الي جبني و قعدت اتكلمت معاها و عيني علي بزازها و شعر كسها.... دخلت المطبخ و انا بره و خرجت فسالتها مش عايزه مساعده يا عمتو ...قالت يا ريت يا حبيبي تعرف تساعدني في الحلاوه قلتلها طبعا و راحت قالت لي تعلي علي اوضه النوم و راحت قافله الباب بالترباس و دخلنا اوضه النوم

عمتي راحت نايمه علي السرير قدامي و قعدت تعلمني ازاي بتشيل الحلاوه من علي كسها هجت علي عمتي و زبري ضرب فسالتها لو عاوزه اعملها مساج فقالت لي يا ريت رحت ما اصدقتش نفسي و رحت ماسك بزازها دعكت فيهم لقيت عمتي بتتاوه و بتقلي ايدك حلوه و لقيت صوابعها راحت علي كسها لقيت فنفسي نزلت لحست في بزازها و هي بتبوسني و انا بدات ابوسها في بقها و كل حته في جسمها بقها خدودها لسانها بزازها بطنها و نزلت علي كسها و الحلاوه لسه علي كسها و لحست كسها جامد و بعدين كده هي مصتلي رو بعد كده نكتها بكل شكل و لون و هي علي بطنها و قاعدت علي زبري و قعدت تقولي هي بتحبني ازاي و انا كمان بقولها اني بحبها و هايج عليها و قالتلي من النهارده حنبقي مع بعض علطول قاعدنا نيك بعض ساعتين و عملنا واحد و احنا بنستحمي تحت المياه و بعد كده طلعنا عمنا واحد علي السرير و احنا مبلولين و بعد كده نامت في حضني و انا زبري جوه كسها لغايه ما سمعنا الباب بيخبط اما ريم جت و قمت رحت اوضتي و سوسو لبست هدامها و فتحت لريم و من يومها و بدات انيك في عمتي و مش بس كده عمتو سوسو بقت سبور اكتر في البيت زي ما بقت تمشي باللباس او عادي تبقي عريانه اما اكون معاها في البيت حتي لو ريم معانا و ما انساش اما ريم اتكسفت مره اما دخلت علي عمتو سوسو و ريم و هي عريانه و اكسفت ريم و لكن عمتو سوسو قالتلها عادي .....و ما انساش ازاي كانت عادي عمتو سوسو بقت ساعات تطبخ و هي عريانه وما انساش اما كاتنت ريم تنزل ازاي كنا انا و عمتو سوسو ازاي نقفل الباب و نقلع ملط و نشغل افلام سكس و نعد نتفرج عليها و نشرب خمره و نيك بعض ..عمتو سوسو كانت هايجه اوي بتحب النيك جدا و كان محرومه منه ....عمتي كانت بتحب تضرب سبعات و نص سواء لو هي لوحدها او معايا و قاعدت تحكيلي علي هيجانها و انا كمان حكتلها علي هيجاني عليها و ازاي كنت باحب اتفرج عليها

الفصل الخامس

ريم كبرت و ادورت بقي عندها ١٤ سنه ما انساش اليوم الي دخلت في شقه اسكندريه لقيت باب الحمام مفتوح و لقيت ريم و شيماء قريبتنا هما الاتنين تحت الدش بيسنتحموا مع بعض و يبيبسوا بعض ..دخلت الاوضح و حطيتها فب دماغي

حكيت عمتو سوسو اللي حصل و و طلبن منها ان نجيب ريم معانا عمتو سوسو انبسطت بالفكره و قلتلها نبدا واحده واحده

بدات عمتو سوسو تاخد ريم تستحمي معاها و بدات تلمس جسمها و بدات اتفرج علي الاتنين مع بعض الام و بنتها مع بعض عريانين مع بعض جنب بعض و هجت عليهم اوي و بقيت بعد كده و انا بانيك عمتو سوسو كنت بهيجها بهيجاني علي ريم و ازاي ريم حتكيفني و نكيفعها في نفس الوقت... لغايه ما جه اليوم الي شفت في عمتو سوسو و ريم هما التنين بيستحموا مع بعض في البانيوهجت اوي عليعمتو سوسو و ريم في الوضع ده و حسيت ان ده الوضع المناسب اني اخش عليهم و رحت دخلت عليهم ريم انكسفت و لكن عمتو سوسو قالت كويس انك جت تعالي ادعكلي ضهري ريم اتخضين من كلام امها و لكن عمتو سوسو راحت طلعه من البانيو و مقالعاني هدومي و رحت واخد الليفه و اقاعدت ادعك جسم سوسو و هي متكيفه اوي و ريم مستغربه فراحت عمتو سوسو قالت لها ما تتكسفيش خلي براحتك....بدات ادعك احمي عمتو سوسو و اغسلها كسها و احمي تيازها....ما انساش ازاي راحت عمتو سوسو بايسني بوسه فرنش قدام ريم رحت نازل لاحس بزازها و عمتو سوسو بقيت هايجه رانيا قالت ايه ده و راحت جايه لوحدها مصت زبري ريم كانت هايجه اوي و قعدت تمص زبري و عهي بتتمزج و انا و س،زي بنضحك و مبسوطين ...عمتو سوسو سالتها ايه رايك فيه ... راحت ريم قالت لها حلو اوي شويه شويه راحت جايب ريم تبقي معايا انا و عمتو سوسو و احنا بنبوس بعض و راحت ريم بايسه عمتو سوسو وبسه حلوه اوي في بقها خلت عمتو سوسو مبسوطه اوي ......
قاعدت انا و عمتو سوسو و ريم نبوس احنا التلاته بعض و العب فب بزازهم و هي يلعبا في بعض و في زبري و جت انيك عمتو سوسو
راحت ريم قالتي ارجوكي انا نفسي تنيكني الاول و فعلا نكت ريم و انا بانيكها سوسو بدات تلعب في بزاز ريم و تبوسهم و ده بسط ريم و هايجها اكتر و راعت ريم حضنت عمتو سوسو وقاعدوا يبوسوا بعض و انا بانيك ريم و بلعب في تيز سوسو و في كسها بصوابعي لغايه ما ريم جبتهم و جه دور عمتو سوسو و نكتها برضه
و بعدين طلعنا احنا التاته علي اوضه النوم و عملنا واحد تاني علي السرير و كان في

ريم و عمتو سوسو هايجين اوي علي و علي بعض..... و بعد كده نمنا احنا التلاته في حضن بعض و حكيت انا و عمتو سوسو حكايتنا لريم الي انبسطت اوي و حبيت تبقي معانا عشان اتكيفت اوي

من انساش ازاي بقيت اتكيف عمتو سوسو و ريم مع بعض و هما كمان بقوا يتكيفوا مني و مع بعض

عمتو سوسو و ريم حبوا اوي السكس اوي مع بعض و معايا و بقوا يتكيفوا اوي مع بعض لو انا مش موجود ما انساش ازاي بقيتت انيك عمتو سوسو ساعات لوحدها و كانت ريم اما تخش علينا كانت تهيج اوي علينا و تيحجي تنام معانا اتكيفت اوي بعمتو سوسو و ريم مع بعض و كل واحده لوحدها ....ما انساش ازاي كانوا هما الاتنين يتسابقوا علي انهم يهيجوني اكتر ما انساش ازاي كانت عمتو سوسو تحب ترقصلنا انا و ريم عشان تهيجنا اكتر و احنا بنيك بعض و تيجي تنام معانا ما انساش ازي كنت بافطر علي بزاز عمتو سوسو و ريم

نا انساش ازاي حكيت لعمتو سوسو و ريم علي النسوان الي هايج عليها زي سها و انجي و سهير و حبيبة قلبي مريم و ملك. عمتو سوسو و ريم هاجوا معايا عالي النسوان و ديه و بدانا نتفق ازاي نجبهم
واحده و حده و كتانت اول واحده سها... الي كنا بنحبها عشان بزازها الكبيره الجميله و ديه حكايتها
المرة الجاية

76% (12/4)
 
Posted by mismailfouad
2 years ago    Views: 18,226
Comments (4)
Reply for:
Reply text
Please login or register to post comments.
1 year ago
مزوق
2 years ago
القصة دي حقيقية علي فكرة
2 years ago
يا واد تطلعش عمتك سوسو هي كلبة جيرانكوا؟
2 years ago
zai el khara !