آه من طيز زوجه أخي

أأنا شاب أسكن في مدينة غزة وأنا في 18 من العمر أعيش مع أبي وأمي وأختان وامرأة أخي التي أتت لزيارتنا لمدة شهران .... وكانت مرة أخي غاية في الجمال جمال لا يوصف خصوصاً طيازها الكبار الروعة

كنت أموت وأشوفهن وغير هيك نهودها الكبار دايماً بارزات وطبعاً هي ما كانت تغطي على شعرها أو أي شي كانت تلبس بنطلون جينز اللي كنت كل ما تشلحه أنزل عليه لحس وأشم ريحته وغير هيك كنت أموت لما تلبسه كان يفصل كل شي.. مرة صح لي شوف نهودها وأفخاذها بس ما شفت طيزها ولا كسها كان هدا في يوم كنت رايح أجيب بنتها من غرفتها لإمي وكانت هي لسة جاية من الحمام فكانت لابسة روب فأنا ما كنت أعرف إنه هي في الغرفة فتحت الباب وإلا هي بتخلع الروب ومش منتبها ليا أنا ما تمالكت نفسي بالمرة وكدت أنفجر فلما عرفت اني هون غطت بسرعة واحمر وشها وخلص المرة ماتت على فكرة ما قلتلكم كم عمرها هي عمرها 26 سنة يعني لسة في عز شبابها ... المهم هي من بعد هالحادثة تغيرت معي صارت تضحك معي وتمزح بشكل ما في خجل وغير هيك كنت ألاحظ عليها انها تلعب بكسها من تحت البنطلون قدامي بس أنا ما كنت أعطي هذا اهتمام وكانت بعض الاحيان كل ما تاكل شي تلحس اصبعها بطريقة غير طبيعية برضو ما كنت أهتم بذلك المهم .. تطورت العلاقة بيننا وصارت تحكيلي عن أخوي انه ما يشبعها جنسياً وإنه يمكن في الشهر مره لما ينيكها وكل هدا عشان طبيعة عمله طبيب وهو سافر لمنحة وسافرت معاه بس هي إجت تزورنا زي ما قلتلكم ... كانت أول مغامرة جنسية لي مع هذا القمر وكان هدا في يوم من الأيام كنت جالس على الكمبيوتر على الانترنت على الشات هي طلبت مني إني أعلمها عليه فأنا وافقت

وعلمتها تقريباً لمدة اسبوع كيف تفتح مواقع وتعمل إيميل وتبعت رسائل وفيوم من الأيام نادت عليا فقد كنا أنا وهي وأختي نايمة بس اللي في البيت نادت عليا وقالت لي سكر الباب سكرته قالت تاع شوف لقيتها فاتحة موقع سكس انا رحت وتركتها وأنا طبعاً كنت ما أعرف مواقع سكس ولا شي لما هي كانت فاتحة أنا شفت الموقع ... أنا حبيت هالشغلة اني أشوف هدي المواقع فتحته وصرت أتفرج عليه مرة لاحظت علي اني أنا كل ما ييجي حد أخبي الموقع أو أسكره بس في يوم كنت هايج جداً وكنت مسكر الباب والباب لما حد يفتحه بيلاقي ظهري وبيشوف الجهاز ومشكلة بابنا انه صوته خفيف مشان هيك كنت أتلفت حولي كتير المهم كنت هايج كتير وطلعت زبي وصرت أمرج وإلا بعد يمكن 5 دقايق وأنا أتفرج على فلم سكس ألقى إيد تانية على زبي أنا تفاجئت وحاولت أخبئ زبي ونظرت وراي إلا هي مرت أخي كانت لابسة روب النوم الشفاف وما كانت لابسة حمالة صدر ولا كلسون بس الروب وكان واصل لنص فخذها كان منظرها مثير جداً المهم لما نظرت عليها انحنت قدامي ومسكت زبي وبتقلي مش حرام عليك تعذب زبك وتحرمه المتعة الجنسية أنا ما رديت وقعدت تتكلم معي وتلعب في زبي لحين أنا قررت أنيكها ونزلت عندها وفكيت قميص النوم ونزلت على بزازها على طول خليتها تموت مني وبعدها انتقلت لتمها وقعدت أمصمص في لسانها وأشفايفها العسل وشوي شوي انزل لحين ما وصلت أروع شي للبنت اللي هو الكس قعدت ألحس فيه يمكن لمدة 15 دقيقة وهي في قمة الهيجان وتقوللي بيكفى يا ..... بيكفي أنا ما كنت أرد واستمريت في الحس لحين ما نزلت عسلها وبعدها انا قمت ونزلت البنطلون وشلحت البلوزة وصرت بس في الكلسون المهم هي شلحتني الكلسون وصرت عاري قدامها ونزلت على زبي مص هلكتني هلك وأنا ما قدرت أتحمل قلتلها بدي أنزل قالت في تمي أمانة أنا بدي اموت المهم أنا كبيت في تمها بس بعدها حسيت إني مش قادر أكمل بس هي ما سابتني قالت جا وقت النيك قلتلها يوم تاني قعدت تتلعوب قدامي وهي عارية وتفتح كسها وتلعب فيه انا ما تحملت وانتصب زبي مرة تانية فقمت وقفزت عليها اللا كان زبي في كسها على فكرة زبي قناص مية بالمية ... صرت أنيك فيها وهي تشهق لما كبيت في كسها دارت لي طيزها وقالت لي افتح طيزي قلتلها خرقك صغير وزبي كبير ما ينفع بتتوجعي قالت لا تخاف أعطتني كريم ودهنت لها طيزها وبعدها نكتها شوي شوي ولما دخلت زبي في طيزها هلكتها من النيك وبعدها كبيت لثالث مرة في طيزها وبعدها قمنا واغتسلنا مع بعض وبعدها كنا تقريباً كل يومين مرة بننيك بعض ...... تحياتي
68% (37/17)
 
Categories: Taboo
Posted by bibo02
4 years ago    Views: 66,637
Comments (4)
Reply for:
Reply text
Please login or register to post comments.
1 year ago
حلوة
2 years ago
عسل
3 years ago
جاااااااااامدة
4 years ago
raw3a.. b3atha la3indi :P