سيدة اسيا الممحونة

قصتي هذه حقيقية ومش كدب و حدثت فعلا وحصل اكتر من مرة؛ المهم أنا متجاوز وفى نفس الوقت بكون لو حدي وأسافر دائما كثيرا إلى أجزاء من العالم المتفرقة أيام كثيرة باكون في البيت وحدي. وفى يوم بعد انتهاء العمل ذهبت إلى احد البارات الملحق بها ديسكو وشربت ودخلت الى الديسكو من اجل الرقص وأتعرف على أصدقاء جدد وفى هذة اللحظة تعرفت على فتاة من شرق أسيا وبالها من فتاة جميلة فعلا وشربنا الى ان وصلنا الى مرحلة ما قبل السكر وهى لحظة تكون بين النشوة والخروج من عالم الحقيقة الى عالم الخيال ورقصنا سويا رقصات تحمل فيها معاني النشوة الجنسية بدون نيك وقد قام زبى قيام المارد القائم من نوم عميق وكان هناك احتكاك بيني وبينها لدرجة إننا فى الرقص كنا نمارس الجنس فيحتك زبى بها من أسفل واصعد بها وهى فى احضانى فتسمع اذنى أنين الشهوة العارمة فى داخل صدرها ويقوم المارد من نومه أكثر فأكثر وترتوي معنا الشفتين من ماء خمر وكما يقال

ما سكرنا من كاس خمر ولا كن خمر شفتيها أسكرتنا فسكرنا. لان أطيل عليكم وذهبنا سويا الى بيتي.
هي مدام محترمة ولذيذة وجميلة أتعرفت عليها
كما قلت لكم سابق اقتربت منها وبدأت أبوس فيها وأضمها وهي ابتدأت تتجاوب معليا وبعد خمس دقائتق تقريبا من الأحضان وبوص الشفا يف نزلت أبوسها من أول صدرها إلى تحت والحسه وأمص كل جزاء منها وانبسطت أوي وابتدات تسيب لي نفسها وأنا فضلت أعض فيها الى ان قمت بتعريتها تمام وأصبحت عارية كأنها قطعه من المرمر نحت فيها رسام وعند هذة ألحظة قمت ثانية بمص راقبتها من جديد وأخذت أذانيها فى فمي كأنها قطعه من السكر النبات أقوم باستحلاب شهدها وهى تصرخ فى شهوة عارمة تطلب منى ان أقوم بنيكها ولاكني كنت فى عالم أخر عالم الاستمتاع مغيب مع الشهوة وضائع بين كاس الخمر وخمر هذة الفتاة التى تطلب النيك وتنتفض بين يدي مع كل لحظة ونزلت على صدرة ارتوى من صدرها المستدير فى حجم الكانتلوب وحلمه تقف شامخ فى كبريا مميت تقول هل من جائع أو من ظمئن يريد الارتواء وارتويت وأخذت هذة الحلمات بين شفتاي لامتص منهم ما بدخلها من شهوه الفتاة وهى تصرخ تطلب منى ان انيكها ولكن هيأت ونزلت على كسها وبزارها بين لساني التهم فيهم وفتحت كسها وقمت بمص كسها الغرق من عسلها واتزوق طعم شهوتها التى تسيل كسيل الانهار وهى تحاول الوصل الى زبرى بيدها لاعطيها اية وتسمع صريخ الشهوة التى فى جسدها وتطلب منك النيك وانا أقوم بم عليا من لحس وعض فى هذا الكس الرهيب الذى يكون طوله ليس اكبر من صباع اليد ونزلت على ردفيها الحسهم وارتوى منهم لأشبع شهوتي وتركت لها بعد ذلك نفسي وقام هذا الوحش ليفترسني وأسلمت لها نفسي فقامت بمص شفاتى وعض حلمت صدري فى شهوة عارمة ونزلت على بطمنى تلحس فيها وتتمسح فى كل كياني وتقبض على زبرى وتقوم بمصة وتبتلع كل ما يخرج منه فى شهوة مجنونة وأنا فى كامل نشوتي من المتعة وأخذت كسها فى وضع معكوس هى ترضع فى زبرى وانا امص كسها وتصدر صراخ المتعة من تاواة وصراخ واضع يدي فى داخل كسها واتذوق دموع شهوتها فى استمتع وصعدت بعد ذلك فوقى وقامت بوضع زبرى المارد داخل كسها فى حركة بطيئة بداخلهاوتصرخ من الشهوة والالام وكل منا يتمتع بالاخر وبدات فى الصعود والنزول والصراخ يمضهم الآلام والاستمتاع وتقول لى بليز فيك مى وقمت عليها ونامت فى وضع الحصان وأخذت انيك فيها وقد وصلت بالقذف ثلاثة مرات فى استمتع وصراخ من شهوة النيك لغاية ما ارتعشت رعشة رهيبة وارتعشت معها وكان صوتنا كاد يصل الى كل الناس وفضلنا كده اكثر من ساعة لغاية ما فقنا وبدأنا فى الشرب من جديد

60% (3/2)
 
Posted by arthur18
3 years ago    Views: 1,493
Comments
Reply for:
Reply text
Please login or register to post comments.
No comments